spanish english arabic

الاستثمار في قطر

أصبحت دولة قطر و التي تقع في شبه الجزيرة العربية واحدة من الدول التي لديها أعلى نسبة نمو في المنطقة وذلك لتركز اقتصادها في المقام الأول على إنتاج النفط والغاز حيث لديها ثالث أكبر مخزون من الغاز في العالم. تعد الدوحة (عاصمة قطر) واحدة من مدن العالم العربي التي لديها أكبر عدد من المشاريع في مجال البناء و الإنشاء هذا النمو هو نتاج سياسة الحكومة في تنويع الإنتاج النفطي إلى جانب المرونة في القوانين والأنظمة للمستثمرين الأجانب مثل الحوافز المالية المغرية ، الإعفاءات الضريبية و الحق في ملكية العقارات.

يشهد الاقتصاد القطري نموا يصل إلى8,15% وهي أعلى نسبة نمو في العالم العربي ويتوقع أن تكون نسبة النمو في الصين 9,8% و في الهند 6,8% ، و مع نجاح دولة قطر في استضافة نهائيات بطولة كأس العالم لكرة القدم في عام 2022 يتوقع أن يزداد نموها ، و لتلبية ذلك النمو فإن الدولة القطرية تنوي بناء العديد من الفنادق و الوحدات السكنية.

بالإضافة إلى تطوير قطاعي الإنتاج النفطي و الإنشائي تسعى الدولة القطرية الى تطوير و تنشيط القطاع السياحي وذلك بعمل خطة وبسن عدة قوانين لتحفيز التنمية السياحية، لانجاز خطة التنمية السياحية في قطر تتطلب بناء العشرات من الفنادق الجديدة لمواكبة الزيادة في عدد الزوار الوافدين، ويتوقع أن يشهد القطاع السياحي تطورا يصل إلى 150%.

بالإضافة إلى تعزيز هذه القطاعات، تبذل دولة قطر جهودا ضخمة للاستثمار في بناء الطرق السريعة والطرق الجديدة و إنشاء خط للسكك الحديدية، وبناء مطار جديد مع سعة ركاب كبيرة وتحقيق تحسن كبير شبكة النقل في الدوحة وما حولها.